تذكرة المترو بـ3 جنية رسمياً من الغد





إتخذ رئيس الوزراء المصرى قرار برفع تذكرة مترو الانفاق المصرى من 1 جنية الى 3 جنيهات وذلك فى خطته الوهمية فى التقدم والازدهار بالشعب المصرى المرفه الغنى جداً.

إضرب عالحديد وهو سخن .. تخفيض قيمة الجنية وتحريره و زيادة سعر الدولار رسمياً فى البنوك ورفع الدعم وزيادة سعر البنزين والسولار والجمارك ومن ثم تلاها المترو وهو ليس أخرها.

يومان بقرارات كثيرة عن ان هذه ليست سعر التذكرة الحقيقة وان مصر من ارخص دول العالم فى المترو وان زيادة السعر امر لا بد منه وها هى اليوم تزداد قيمتها 3 اضعاف والشعب يكاد لا يجد مالاً او عملاً ولا سكراً ولا دواءاً فقد حذرت نقابة الصيادلة من عدم توفر الكثير من الادوية المستوردة الهامة ومنها الأنسولين الخاص بمرضى السكر والادوية التى يقل ثمنها عن 10 جنيهات.

يأمل او يحلم الكثير من الشعب المصرى ان هذا التقشف يكون لفترة قصيرة على امل ان يقرضنا صندوق النقد اول 4 مليار دولار ينعشوا البنوك ويقل سعر المنتجات المعتمدة على الدولار كعملة أساسية بجانب التعامل بالجنية واليوان فى التصدير والاستيراد مع كثير من الدول كالصين وروسيا ولكن هل تستطيع الحكومة الحالية فعلاً على الوصول لبر الامان بالمركب التى تاكد تغرق الان ام لا هذا ما سنراه فى مصرنا الحالية.

فرح إيمى سمير غانم وحسن الرداد